ارقى شباب على النت

الدندراوي يرحب بك زائرنا الكريم
وهدفنا هو رضائكم





انضم إلى المنتدى ، فالأمر سريع وسهل

ارقى شباب على النت

الدندراوي يرحب بك زائرنا الكريم
وهدفنا هو رضائكم



ارقى شباب على النت

هل تريد التفاعل مع هذه المساهمة؟ كل ما عليك هو إنشاء حساب جديد ببضع خطوات أو تسجيل الدخول للمتابعة.
ارقى شباب على النت

عام


2 مشترك

    الأدعية النبوية عند الهم والقلق

    أبو علي
    أبو علي
    مدير عام


     الأدعية النبوية عند الهم والقلق Qatarw.com_1387310982
    عدد المساهمات : 396
    نقاط : 839
    السٌّمعَة : 20
    تاريخ التسجيل : 28/04/2011

     الأدعية النبوية عند الهم والقلق Empty الأدعية النبوية عند الهم والقلق

    مُساهمة من طرف أبو علي الأحد نوفمبر 06, 2011 4:37 am

    بسم الله الرحمن الرحيم

    الأدعية النبوية عند الهم والقلق

    ومن الأدعية عند الهمّ والقلق ما أخرجه أحمد في المسند
    من حديث عبد الله بن مسعود رضي الله تعالى عنه
    قال: قال رسول صلى الله عليه وسلم:
    (ما أصاب أحد قط هم ولا حزن فقال: اللهم إني عبدك ابن عبدك ابن أمتك، ناصيتي بيدك، ماض فيّ حكمك،
    عدل فيّ قضاؤك، أسألك بكل اسم هو لك، سميت به نفسك،
    أو أنزلته في كتابك، أو علمته أحداً من خلقك،
    أو استأثرت به في علم الغيب عندك،
    أن تجعل القرآن ربيع قلبي ونور صدري وجلاء حزني وذهاب همي،
    إلا أذهب الله همه وحزنه، وأبدله مكانه فرجا)
    وفي رواية: (فرحا) قال: (فقيل: يا رسول الله! ألا نتعلمها؟!
    فقال: بلى. ينبغي لمن سمعها أن يتعلمها)
    صححه ابن حبان وحسنه ابن حجر كما في الفتوحات الربانية.
    أيها الأخ! إن الإنسان منا ضعيف،
    فكيف إذا اجتمعت عليه الهموم والأحزان،
    وشواغل الدنيا ومشاكلها فزادته ضعفا،
    وجعلته فريسة للهم والقلق والتمزق النفسي.
    انظر إلى العيادات النفسية وكثرة المراجعين لها، شباب وفتيات في أعمار الزهور،
    أين هؤلاء من الاعتصام بالله والاتصال والشكوى
    إلى الذي قدّر الهموم والغموم، وقضى بالمصائب والأحزان؟
    يتصل به متذللا معترفاً بذنبه طارقاً بابه مستعيناً به،
    مستيقناً بأنه هو القادر على كشفها دون سواه،
    وما سواه إلا أسباب هو الذي يقدّرها ويهيئها للعبد.
    إن الله تعالى يقول: خُلِقَ الإِنسَانُ ضَعِيفاً [النساء:28]
    قال ابن القيم في طريق الهجرتين : فإنه -
    أي: الإنسان- ضعيف البنية.. ضعيف القوة..
    ضعيف الإرادة..
    ضعيف العلم.. ضعيف الصبر،
    والآفات إليه مع هذا الضعف أسرع من السيل في صيّب الحدور،
    فبالاضطرار لا بد له من حافظ معين يقويه ويعينه وينصره ويساعده،
    فإن تخلى عنه هذا المساعد المعين فالهلاك أقرب إليه من نفسه...
    إلى آخر كلامه. إذاً: فلنتعلم هذا الحديث كما أوصى صلى الله عليه وسلم،
    فإن فيه خضوعاً وخشوعاً لله.. فيه اعتراف بالعبودية والذل لله..
    فيه توسل واستغاثة بجميع أسماء الله ما يُعرف منها وما لا يُعرف،
    ما كتب وما أخفى. وأبشر أخي الحبيب!
    فإن النبي صلى الله عليه وسلم يقول:
    (ما يصيب المسلم من نصب ولا وصب، ولا هم ولا حزن،
    ولا أذى ولا غم، حتى الشوكة يشاكها إلا كفر الله بها من خطاياه)
    كما في صحيح البخاري وصحيح مسلم.
    يا صاحب الهم! إن الهم منفرج...أبشر بخير فإن الفارج الله

    إذا بليت فثق بالله وارض بـه...إن الذي يكشف البلوى هو الله


    _________________
     الأدعية النبوية عند الهم والقلق Qatarw.com_39346587
    الولد الشقي
    الولد الشقي
    عضو مميز
    عضو مميز


     الأدعية النبوية عند الهم والقلق Qatarw.com_1891235356
    عدد المساهمات : 220
    نقاط : 318
    السٌّمعَة : 13
    تاريخ التسجيل : 23/11/2010

     الأدعية النبوية عند الهم والقلق Empty رد: الأدعية النبوية عند الهم والقلق

    مُساهمة من طرف الولد الشقي الأحد نوفمبر 06, 2011 2:27 pm

    مشكور يا ابو علي علي الموضوع القيم ده
    بجد روعه

      الوقت/التاريخ الآن هو الثلاثاء نوفمبر 30, 2021 7:55 pm